بخيرك دفيء غيرك – جانا الطوعية تدشن مبادرة الشتاء

*بدعم ورعاية من جهاز المخابرات العامة وجمعية البحرين للعمل الطوعي، ومنتدى ساحة الحرية والجمعية السودانية للصحافة الالكترونية*.
وبحضور الدكتور نصر الدين شلقامي مدير منتدى ساحة الحرية ورئيس الجمعية السودانية لحماية المستهلك،، وحضور السيد رئيس الدائرة الاجتماعية بالإنابة بجهاز المخابرات العامة العميد معاذ على عبيد ، وكوكبة من الإعلاميين على رأسها الأستاذة الإعلامية والشاعرة داليا الياس، ومجموعة من ممثلوا للخلاوي المستهدفة، وممثلوا الجامعات المستهدفة بالعصا البيضا.
دشنت مبادرة جانا الطوعية اليوم بصالون ساحة الحرية، مبادرة جانا الشتاء تحت شعار “بخيرك دفئ غيرك” ، *بدعم ورعاية من جهاز المخابرات العامة وجمعية البحرين للعمل الطوعي، وقد شملت النسخة السابعة لمبادرة جانا الطوعية لهذا العام، توزيع بطاطين لعدد من ولايات السودان وهي :
ولاية شمال كردفان، خلوة الشيخ موسي فكي بالمزروب، وخلوة جنان بالقلابات بولاية القضارف، وخلوة اللعوتة وأم مغد بولاية الجزيرة، إضافة لعدد من الخلاوي بولاية الخرطوم وهي :
خلوة سدرة المنتهى بالريف الشمالي بمحلية كرري قرية النوفلاب الغربية، خلوة الصالحة جنوب محلية أمدرمان ‘خلوة مسيد الشيخ العبيد ودبدر / أم ضوبان بمحلية شرق النيل
وفي إطار اليوم العالمي للتطوع والذي صادف ذات اليوم، استهدفت جانا الطوعية في نسختها السابعة ، عدد من الجامعات وهي جامعة الخرطوم وجامعة النيلين وجامعة بحري، بتوزيع العصا البيضا للمكفوفين بها.
والجدير بالذكر أن جهاز المخابرات العامة قد ساهم بدعم مقدر ورعاية لهذه المبادرة في نسختها السابعة،شمل توفير عدد مقدر من البطانيات والعصا البيضاء، كما دعمت جمعية البحرين الطوعية توفير عدد مقدر من العصا البيضا.
حيث ذكر الأستاذ عثمان الجندي رئيس مجموعة جانا الطوعية أن المبادرة، تقوم بأعمال طوعية مختلفة لأجل المواطن، وستستمر جانا بتغطية كل الجامعات بتوزيع العصا البيضا، آملين من جهاز المخابرات الاستمرار في دعم نشاطات جانا الطوعية المختلفة، كما أضاف العميد معاذ على عبيد رئيس الدائرة الاجتماعية بجهاز المخابرات العامة أن الجهاز شارك في هذه المبادرة،بتوجيه و برعاية ودعم مباشر من السيد المدير العام لجهاز المخابرات العامة الفريق أول جمال عبد المجيد في إطار اهتمامه بالمبادرات المجتمعية وعمله القومي والوطني ومسؤليته المجتمعية تجاه الوطن والمواطن، ضمن سلسلة من الاسهامات المجتمعية المختلفة لدعم الحكومة الانتقالية والمواطن السوداني في ظل الأوضاع الاقتصادية والصحية التي تمر بها البلاد.
وقد تخللت الجلسة كلمات شعرية من الشاعرة والكاتبة والإعلامية داليا الياس.

قد يعجبك ايضا