في الساعة(23)حمدوك ينشيء شركة لأموال إزالة التمكين استباقا لتولي جبريل للمالية!

بقلم: بكرى المدنى 

* استبق السيد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك إعلان التشكيل الوزاري بتكوين شركة قابضة لإدارة الأموال والأصول المستردة بواسطة لجنة تفكيك تمكين نظام الثلاثين من يونيو وجعلها تابعة بشكل مباشر لرئيس الوزراء واختص نفسه أيضا بتعيين مجلس اداراتها وإدارتها التنفيذية المباشرة وكانت الأموال والأصول المستردة بواسطة لجنة إزالة التمكين تورد حسبما ماهو معلن سابقا لوزارة المالية وبالقرار الأخير يحاول السيد رئيس الوزراء قطع الطريق على ولاية وزارة المالية المباشرة على أموال وأصول التمكين باتباعها مباشرة لرئيس الوزراء مع تمثيل رمزي لوزارة المالية معين أيضا بواسطة الدكتور عبدالله حمدوك !

* واضح ان اللعب على الأجسام قد بدأ بين مكونات الحكومة الجديدة حتى قبل ان يبدأ الشوط ومن الصعب تصور سكوت او قبول وزير المالية المرتقب على هذا القرار والإجراء الواضح والفاضح والذي يشابه اجراء أموال (التجنيب )في النظام السابق والذي كانت له أيضا قوانين ولوائح بل ويشابه كذلك سياسات النظام السابق في تجريد الوزارات التى تذهب للشركاء من غالب إمكانياتها صلاحياتها!

قد يعجبك ايضا